يهتم بكل مايتعلق بالتربية و التعليم في ولاية عين الدفلى
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أسرع الوسائل للوصول إلى قلوب الطلاب :-

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 406
العمر : 36
الموقع : www.med-mekhaneg.skyblog.com
العمل/الترفيه : أستاذ مجاز / منشط
المزاج : هادئ على العموم، عصبي بعض الأحيان
تاريخ التسجيل : 28/12/2007

مُساهمةموضوع: أسرع الوسائل للوصول إلى قلوب الطلاب :-   الجمعة 25 يناير 2008 - 20:17

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسرع الوسائل للوصول إلى قلوب الطلاب :-

المعلم الناجح في تدريسه هو الذي يدخل إلى قلوب طلابه بدون استئذان ؛

ففهم الطالب للمادة يعتمد اعتماداً كبيراً على شخصية المعلم ،

فإنْ كان محبوباًً من طلابه قريباً منهم كأنّه أبٌ لهم أو أخٌ كبير قبلوا منه وأخذوا عنه ..

وتقبّلوا كل ما يقوله وفهموا ما يقول ـ وذلك إذا كان متمكناً في مادته ـ بل سيتضايقون لفراقه إلى درس آخر ،

وسيكونون في انتظاره إذا غاب عنهم ، أمّا إذا لم يُحسِن معاملتهم ، ولم يعرف الطريق إلى قلوبهم ،

نفروا منه وكرهوا مادته ـ مع أنها بريئة من هذا كله ـ وقد لا تكون على مستوى كبير من الصعوبة ،

ولكنّ المحور الأساسي في ذلك كله هو المعلم ، فهو الذي يُحسِن توجيه طلابه غليه ، ويصرفهم عنه .

وثمة بعض الوسائل لكسب المعلم قلوب طلابه منها :
1 ـ التمكن من المادة العلمية للدرس ، وتوثيق المعلومات لدى المعلم .

فالمادة المهزوزة غير المتكاملة لا تفيد النتعلم بل تزيده شكاً فيما لديه من معلومات ، وتبلبل أفكاره ،

والتحضير الجيد للدرس يزيد الطلاب حباً لمعلمهم لأنه يعطيهم ما ليس عندهم فيُعجبون بذلك ويقدّرون جهوده

ولا يتعارض هذا مع ما يجده المعلم من أخطاء لا يسلم منها بشر ، بل عليه أن يعترف بالخطأ ويصححه ويعتذر عن وروده

بشرط أن لا يَكْثُر ، ويكون ميزةً له .

2 ـ عرض الدرس بأسلوب شائق محُبّب للنفس ، وإحسان المدخل للدرس ، مع تنوع تلك الأساليب بين فترة وأخرى ،

بحيث لا تُعرف من قِبَل الطلاب وتُمَل ، فهم في كل يوم يرتقبون طريقة أو مفاجأة معينة .

3 ـ احترام الطلاب ومعاملتهم معاملة حسنة ؛ على أنهم رجال يثعتمد عليهم لا أنهم صغار لا يعون شيئاً ،

وأنك أعلم منهم ، وذلك من خلال الأمور التالية :
أ ) احترام آرائهم في أي مسألة ـ إذا علِمتَ صدق الطالب وجديثه ـ وتشجيع ما يأتي به من حلول لمسائل علمية يقدمها ،

ولو كان هذا الرأي مرجوحاً أو شبه خاطئ فيكون الجواب مثلاً : محاولة جيدة ، بارك الله فيك ،

أو أنا أوافقك الرأي على هذه النقطة وتلك ، أو ولكني اخالفك الرأي في تلك النقطة بسبب كذا وكذا ، فما رأيك ؟

وهذه الطريقة تزرع في نفسه الشعور بالإيجابية وتدفعه إلى المزيد من الآراء البنّاءة ،

وتجعله يراجع معلومته التي أبداها دون إحساس بالفشل .
ب ) ان تكون الأوامر غير مباشرة .. كما كان يفعل معلم البشرية محمد حيث كان يقول :

(( لينته قوماً عن ودعهم الجمعات أو ليختمن الله على قلوبهم ثم ليكونن من الغافلين )) .

ففي الخطاب غير المباشر سمة رفيعة من سمات الأدب الراقي ، فبدلاً من أن تقول للطالب : أجب ،

تقول : تفضل بالإجابة ، وبدلاً من أن تقول اجلس ، تقول : تفضل بالجلوس ، وعلى هذا فَقِس .


4 ـ التواضع ولين الجانب ؛ فلا يشعر الطالب بالفوقية ، وأنك أعلى منه في كل شيء ، بل دعه يحسّ بالأخوّة تجاهك ،

وأنه يتعلم منك ، ويأخذ عنك ماهو مفيد ، ويبقى بينك وبين الطالب حدود من رفع الكلفة لا يتجاوزها الطالب .


5 ـ عند التعامل مع أي مشكلة تخص الطالب في سلوكه مع المعلم أو مع طالب آخر ، يكون بهدوء الأعصاب

وتجنب الانفعال الشديد ، وأن لا يستجيب المعلم للاستفزاز ، فالمعلم الهادئ المتصف بالرزانة ، الذي من الصعب أن يُثار ؛

يكبر في عيون طلابه ، وينظرون إليه بعين الإجلال والإكبار ، أما الذي يغضب لأتفه الأسباب ويفقد أعصابه

في أي موقف فسيستمر على هذا المسلسل حتى ما يبقى فيه عرق ينبض لأن الطلاب لا يقفون عند حد ،

وربما أثر ذلك على صحته الجسمية من ارتفاع الضغط وغيرها من الأعراض النفسية ،

التي ربما تتحول فيما بعد على أمراض نفسية وعقد لا أول لها ولا آخر .

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aindeflaedu.ahlamontada.com
 
أسرع الوسائل للوصول إلى قلوب الطلاب :-
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التربية و التعليم بعين الدفلى :: الفئة الأولى :: قسم الأساتذة و المعلمين :: الأساتذة و المعليمن المستخلفين-
انتقل الى: